المغرب سيحافظ على وتيرة التلقيح وهذا موعد دخول شحنة جديدة من “سينوفارم”

كتبه كتب في 21 مارس 2021 - 8:12 م
مشاركة

من المتوقع وصول مليوني جرعة إضافية من اللقاح الذي طورته شركة “سينوفارم” الصينية إلى المغرب في غضون أسبوع، وهو ما سيمكن المملكة من الحفاظ على وتيرتها المرتفعة من عملية التقليح في الأسابيع المقبلة.

من المقرر وصول جرعات إضافية من اللقاح الذي طوره مختبر “سينوفارم” الصيني إلى المغرب يوم الثلاثاء 30 مارس 2021. وهي معلومة أكدتها وزارة الصحة، التي تحدثت عن “وصول جرعات كبيرة من لقاح سينوفارم في نهاية شهر مارس”.

ومن المفترض أن تسمح هذه الشحنة من اللقاحات بالمحافظة على وتيرة مرتفعة لتلقيح السكان، وهو الأمر الذي أشادت منظمة الصحة العالمية. وهمت عملية التلقيح التي أطلقتها المملكة، التي تلقت حتى الآن 8,5 مليون جرعة لقاح (1,5 مليون من لقاح سينوفارم و 7 ملايين من لقاح أسترازينيكا) لحدود الآن 4.264.168 مستفيدا من الجرعة الأولى من اللقاح، بينما تلقى 2.423.380 شخصا حقنهم الثانية (حسب آخر حصيلة ليوم السبت 20 مارس 2021).

وبوصول مليوني جرعة من اللقاح الصيني سيرتفع إجمالي الجرعات من اللقاح التي تلقتها المملكة إلى 10,5 مليون، منها 3,5 مليون جرعة من لقاح “سينوفارم”. ويوم 6 مارس، تلقى المغرب شحنة من 500 ألف جرعة من هذا اللقاح الصيني.

ويذكر أن المغرب قد تقدم بطلب شراء 65 مليون جرعة لقاح، 40 مليون جرعة من لقاح “سينوفارم” و25 مليون جرعة من لقاح “أسترازينيكا”. والهدف من حملة التلقيح، التي أطلقها  جلالة الملك محمد السادس في 27 يناير الماضي، هو تطعيم ما يقرب من 80 في المائة من السكان، أي ما يقرب من 25 مليون شخص، من أجل تحقيق مناعة جماعية. كما انه من المنتظر ان يتوصل المغرب بمليون جرعة من سيوتنيك الروسي ومليون ونصف المليون من حصته من كوفاكس.