الكشف عن غموض وفاة المغربية الشاهدة عن فضائح برلسكوني الإباحية

كتبه كتب في 15 أغسطس 2020 - 4:19 م
مشاركة

ذكرت صحيفة إيطالية ، أن إيطاليا بدأت في إجراء تحقيق حول الوفاة الغامضة لعارضة أزياء مغربية ، كانت شاهدة في المحاكمات الجنسية لرئيس الوزراء الإيطالي السابق ، سيلفيو برلسكوني .

و قال المدعي العام في ميلانو، فرانشيسكو جريكو ، إنه تم فتح تحقيق في أعقاب وفاة المغربية ، إيمان فاضل ، و التي رحلت في الأول من مارس الجاري بداخل أحد مستشفيات المدينة ، بحسب وكالة الأنباء الفرنسية .

وكانت إيمان فاضل أحد الشهود ، الذين أدلوا بشهادتهم في محاكمة رئيس الوزراء الإيطالي السابق و قائد الإعلام ، سيلفسلو برلسكوني ، بتهمة ممارسة الجنس مع عاهرة دون السن القانونية ،  في أحد حفلاته المعروفة باسم ” البونجا بونجا “.

و وفقا لصحيفة ” كورييري ديلا سيرا ” اليومية الإيطالية ، فقد أجرت المستشفى مجموعة من الاختبارات لتحديد سبب وفاة إيمان فاضل ، ولكنها لم تعثر على دليل، فأرسلت عينات إلى مختبر متخصص في بلدة بافيا الشمالية .

ونقلت الصحيفة عن مصادر لم تذكرها،  أن نتائج التحاليل عادت في السادس من مارس، بعد مرور 5 أيام من وفاة فاضل ، والتي ذكرت وجود “خليط من المواد المشعة التي لا تتوافر عادة للشراء “.

و بحسب وكالة ” إيه جي آي” للأنباء ، فإن محامي إيمان فاضل ، باولو سيفيسي ، أخبرته وقت دخولها المستشفى ” أنها تخشى من تعرضها للتسمم “.

و تصدر اسم إيمان فاضل ، العارضة السابقة ، لأول مرة عناوين الصحف في عام 2012 ، عندما أدلت بشهادة مفصلة حول ما يجري في حفلات برلسكوني الهادئة في فيلته في آركور ، بالقرب من ميلانو .

و روت أمام المحكمة ، أنها رأت في الحفل فتاتين ترتديان أزياء راهبة ، تتجردان من ملابسهما أمام رئيس الوزراء آنذاك، ثم في وقت لاحق أعطاها 2600 دولار نقدا ، و طلب منها ألا تشعر بالإهانة مما رأته .

و واجه برلسكوني سلسلة من التهم بشأن ما يسمى ” فضيحة روبيغيت “، المرتبطة بأحزابه، والعاملة بالجنس التجاري، كريمة المحروق ، و المعروفة أيضا باسم “روبي سارق القلب “.

و يخضع برلسكوني ، البالغ من العمر 82 عاما ، حاليا للمحاكمة ، بسبب دفعه أموالا لشاهدة لكي تدلي بشهادة زور عن حفلاته ” بونجا بونجا “.