وجدة .. إدارة المستشفى الجهوي الفارابي تفند ادعاءات الإهمال لجناح كوفيد 19

كتبه كتب في 14 أغسطس 2020 - 5:25 م
مشاركة

بعد انتشار لمقطع شريط مرأي بوسائل التواصل الاجتماعي، حول الحالة المتدهورة لأَسِرَّة أحد الاجنحة(جناح كوفيد 19) بالمستشفى الجهوي الفارابي بوجدة، حيث خلف إستياءا كبيرا.

أصدرت إدارة مستشفى الفارابي إخبارا، تفنذ فيه ادعاءات الإهمال بإحدى غرف جناح كوفيد 19، وتنويرا للرأي العام المحلي والجهوي، فقد أكدت إدارة المستشفى ان السيدة التي قامت بنشر الفيديو، هي إحدى نزيلات مصلحة كوفيد 19 لإصابتها بفيروس كورونا، وأنه قد تم الإعتناء بها، من خلال تقديم كافة الخدمات لها في ظروف جيدة عكس ما تداولته في شريط الفيديو.

وتضيف إدارة المستشفى حسب البلاغ ذاته، أن السيدة المعنية بشريط الفيديو، استغلت فترة دخول وخروج بعض المرضى من تلك الغرف، حيث مستخدمي النظافة كانوا منشغلين يقومون بتنظيف المكان وتغيير اغطية الأسرة.

هذا، وتؤكد إدارة المستشفى، إنها تحتفظ لنفسها حق اللجوء للقضاء، ومتابعة كل واحد أراد المساس بالمؤسسة الصحية. خصوصا وأن مثل هاته الإتهامات تضرب عرض الحائط كل الجهود المبذولة من طرف كل مكونات المنظومة الصحية من إدارة وأطقم طبية وتمريضية التي تقف وجها لوجه ضد فيروس كورونا.

وعلاقة بالموضوع، تؤكد مصادر طبية مسؤولة، أن الأطقم الطبية والتمريضية تقوم ب 4 إلى 5 زيارات في اليوم للمريض، وأنها تعمل بشكل مباشر على تقديم الوجبات الغذائية، التي تقدر ب 5 وجبات في اليوم الواحد. أما بخصوص النظافة، فالإدارة تسهر على ذلك وجندت جيوش الخفاء الذين يسهرون على عملية التنظيف 4 مرات في اليوم.