وضع 200 سعودي تحت تدابير الحجر الصحي في فندق فاخر بالصخيرات

كتبه كتب في 28 مارس 2020 - 1:19 ص
مشاركة

طوقت قوات الدرك الملكي معززة بأفراد السلطات الترابية، فندقا فخما، بمحيط قصر المؤتمرات بالصخيرات، صباح اليوم (الجمعة)، بعد نقل سعودي إلى المستشفى الجامعي ابن سينا بالرباط، وذلك للاشتباه في إصابته بفيروس كورونا، وحجرت القوات ذاتها على حوالي 200 آخرين من جنسية بلده، في انتظار التوصل بنتائج مختبر المعهد الوطني للصحة بالرباط.

ووفق ما أوردته يومية “الصباح” في عددها الصادر لنهاية الأسبوع، أن السفارة السعودية بالرباط، نقلت رعاياها إلى الفندق المطل على شاطئ الصخيرات، قبل أسبوع، في انتظار ترحيلهم إلى بلدهم، بعد إغلاق الحدود الجوية، من قبل المملكة المغربية للحد من انتشار الوباء، قبل أن يحس المشتبه فيه بارتفاع في درجة الحرارة مساء أول (الخميس)، ما تسبب في حالة استنفار أمني، خصوصا أن الفندق يعد وجهة مفضلة للأمراء.

وأصدرت تعليمات أمنية بمنع خروج أفراد الجالية السعودية والمستخدمين المغاربة من المؤسسة الفندقية، في انتظار ما ستسفر عنه نتائج التحليلات المخبرية.