القضاء يلاحق الميلودي وطوطو بتهم تهديد الصحافة وعناصر الأمن

أصدرت النيابة العامة بمدينة القنيطرة أمرا قضائيا بتوقيف المغني الشعبي عادل الخطابي، المعروف بـ”الميلودي”.

وحسب مذكرة البحث الصادرة عن المديرية العامة للأمن الوطني، رقم  9086/2022، فإن المسمى عادل الخطابي القاطن بالقنيطرة، متهم بالتهديد بالقتل عبر الانترنت.

وخلف مقطع فيديو يظهر فيه الفنان الشعبي عادل الميلودي وهو في حالة هستيرية، جدلا واسعا بمنصات التواصل الاجتماعي، إذ خرج الفنان الشعبي بتصريحات صادمة، قام فيها بتهديد العناصر الأمنية الذين تسببوا في اعتقال زوجته على حد تعبيره.

وفي موضوع آخر، وضع موسيقار الأغنية المغربية الفنان عبد الوهاب الدكالي شكاية لدى القضاء ضد الرابور المدعو “طوطو” يتهمه فيها بالسب والقذف على مواقع التواصل الإجتماعي.

وحسب مصادر إعلامية، فقد لجأ الفنان القدير عبد الوهاب الدكالي للقضاء بعدما تعرض للقذف والسب في بث مباشر للمدعو طوطو على صفحته بالأنستغرام.

وكان طوطو قد قال في مقطع فيديو نشره عبر حسابه على “انستغرام”، في وقت سابق، ظهر فيه يحمل لفافة حشيش متباهيا بها خلال حديثه، أنه” أفضل من الفنانين الذي مروا عبر التاريخ كأم كلثوم وعبد الحليم حافظ وأسمهان وعبد الوهاب الدكالي ورجاء بلمليح وعبد الهادي بلخياط ونعيمة سميح”، مشيرا إلى “أنه لا وجه للمقارنة بينه وبينهم”.

وقال طوطو كذلك في مقطع فيديو اصبح محطة متابعة قضائية، موجها كلامه للإعلامي محمد التيجيني ””مضسركش بلجيكا، راه نتلقاو تما متفهمش أشنو يوقع والله ما تفهم شنو يوقع بالله، كنقول ليك الحقيقة”، ما اعتبره البعض محاولة من المدعو “طوطو” تهديد الإعلامي التيجيني بالتصفية الجسدية لوقف إنتقاداته حول فضيحة الحشيش والكلام النابي بمهرجان الرباط الذي أشرفت عليه وزارة الثقافة.

وفي محاولة للدفاع عن وزير الثقافة إتهم طوطو التيجيني بكونه “يتلقى أموالا من جهات، لم يسمها، من أجل مهاجمة الوزير بنسعيد وانتقاد طوطو”، وذلك دون الإدلاء بما يؤكد ادعاءه هذا وهو ما يعرضه للمساءلة القانونية.

وكان الإعلامي التيجيني، قد سلط الضوء على ما وقع بمهرجان نُظِّم بالرباط من طرف وزارة الثقافة، وناقش ما وقع من أحداث ووقائع موثقة بالصوت والصورة، تمت خلالها الدعاية للحشيش والخمر وترويج مشاهد إباحية، منتقدا العمل “الفني” الذي يقدمه الرابور طوطو، وذلك من خلال افتتاحيات مصورة، لكنه وجد نفسه محط تهديدٍ وتشهيرٍ وموضوع سبٍّ وقذف، من طرف الرابور المغربي.

يشار إلى أن السلطات الأمنية قررت منع “الرابور طوطو” طه فحصي من مغادرة التراب الوطني على خلفية شكاية تقدم بها الإعلامي التيجيني ضده تتهمه بتهديده بالقتل.

وأصبح بعض الفنانين في الفترة الأخيرة، يعتدون بعدد الجماهير التي تتابعهم سواء في سهراتهم او على مواقع التواصل الإجتماعي، وذلك لضرب المؤسسات الدستورية وخرق القانون وخدش الحياء العام، معتبرين أن شعبيتهم وسط فئة من الجمهور تجعلهم في منأى عن المحاسبة ومواطنين من درجة أولى، متناسين بأن القانون فوق الجميع ولا يميز بين المغاربة.

مقالات ذات الصلة

25 نوفمبر 2022

مقتل جمال بن اسماعيل… أحكام بالإعدام بالجملة في بلاد العسكر

25 نوفمبر 2022

إيقاف المتورط في قتل شاب وحرق جثته بأكادير

23 نوفمبر 2022

رئيس الصومال يستقبل بنسعيد حاملا رسالة من جلالة الملك

23 نوفمبر 2022

جلالة الملك يؤكد لغويتريس أن مبادرة الحكم الذاتي هي الحل الاساسي لنزاع الصحراء المغربية