هلال: حياة وإرث نيلسون مانديلا هي رسالة عالمية وخالدة للإنسانية

أكد السفير الممثل الدائم للمغرب لدى الأمم المتحدة، السيد عمر هلال، رئيس المجموعة الإفريقية لشهر يوليوز، اليوم الإثنين بنيويورك، أن القيم المثلى للراحل نيلسون مانديلا تعتبر بمثابة رسالة عالمية وخالدة للإنسانية.

وفي حديثه خلال حفل نظم بمناسبة اليوم الدولي لنيلسون مانديلا، قال السيد هلال إن يوم مانديلا ليس مجرد احتفال بإرثه، ولكنه حركة للاحتفاء بعمله طيلة حياته على إحداث تغيير نحو الأفضل.

وأضاف السيد هلال، خلال هذا الحدث الذي نظم تحت شعار “افعل ما تستطيع بما لديك أينما كنت”، أن “مانديلا دافع، طوال حياته، عن الكرامة المتأصلة والمساواة بين الناس، داخل الدول وفيما بينها، بغض النظر عن العرق أو الجنسية أو المعتقد”.

وبعد أن شدد على أن المجموعة الإفريقية في الأمم المتحدة تنوه بقرار الجمعية العامة رقم 64/13 بإعلان يوم 18 يوليوز من كل عام يوما دوليا لنيلسون مانديلا، اعترافا بإسهامه الهائل في خدمة حقوق الإنسان والديمقراطية والمساواة، أشار السيد هلال إلى أن مانديلا كرس حياته لخدمة الإنسانية من خلال الدفاع عن حقوق الإنسان والمساواة بين الجنسين والتسامح والتعايش عبر الكفاح ضد العنصرية والتمييز العنصري وكراهية الأجانب والتعصب.

كما أشار إلى أنه في شتنبر 2018، اجتمع زعماء العالم في مقر الأمم المتحدة لحضور قمة نيلسون مانديلا للسلام حيث اعتمدوا إعلانا سياسيا تعهدوا فيه بالالتزام بمضاعفة الجهود لبناء عالم عادل وسلمي ومزدهر وشامل ومنصف، مع الإشادة بالصفات التي تمتع بها مانديلا في خدمة الإنسانية، مع الاعتراف بالفترة من 2019 إلى 2028 كعقد نيلسون مانديلا للسلام.

مقالات ذات الصلة

30 يوليو 2022

الملك يوجه خطابا بمناسبة ذكرى عيد العرش

22 يوليو 2022

الصحراء المغربية.. دعم متزايد وصريح لمخطط الحكم الذاتي بالأمم المتحدة

22 يوليو 2022

بلاغ لوزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة: تأجيل احتفالات عيد العرش اعتبارا لظرفية كورونا

21 يوليو 2022

عمر هلال من فاس: التزام المغرب بالقيم العالمية للسلام والتعايش والتسامح ليس وليد اليوم