قيادي في البوليساريو ينتقد التقاط إبراهيم غالي لـ »سيلفيات » بمنطقة صحراوية خالية

انتقد البشير مصطفى السيد، القيادي في جبهة البوليساريو وشقيق مؤسسها، التقاط إبراهيم غالي، زعيم المرتزقة، لـ »سيلفيات » بمنطقة صحراوية خالية، زعم الذباب الالكتروني للانفصاليين أن الصور ملتقطة بالمنطقة العازلة، وكتب الوزير في الجمهورية الافتراضية في مقال له « التفتيش، الذي لا يقترن بالصدق والجدية، والذي يتم اختصاره في مجرد صور سيلفي، يخدع الرأي العام ويكبح النتائج ويقلل من الفوائد ».

وكانت مواقع تابعة ومؤيدة للبوليساريو نشرت أخيرا صورا لما أسمته « زيارات تفتيشية » قام بها إبراهيم غالي لـ »المناطق العسكرية »، وزعم الذباب الرقمي أن غالي وصل إلى منطقة أغونيت، بالمنطقة العازلة، وهي الأماكن التي تقصف فيها الدرون المغربية الأهداف التي تمر من هناك.

وظهر غالي مرتديا زيا عسكريا ومحاطا بعناصر من المرتزقة حاملين أسلحة لكن في منطقة فارغة.

وقال بشير السيد إن هذه « السلفيات » لا تسمح للبوليساريو بمنافسة الجيش المغربي في السيطرة على المواقع والأرض.

وأشار السيد إلى أن « الأنشطة الترويجية للقائد الذي يخرج، وقدرته على رد التحية والتقاط الصور ليست خرقًا في الخرق، ولا علاجًا للألم ». وختم ساخرا « نشكر الله أنه عاد إلى الرابوني – مقر الانصاليين- سالمًا معافى 

مقالات ذات الصلة

2 أكتوبر 2022

كوريا الجنوبية تسلم المغرب سفينة الشحن العملاقة “شالة”

1 أكتوبر 2022

توقيف 20 مشتبها في الارتباط بشبكة إجرامية تنشط في تنظيم الهجرة غير الشرعية والتزوير

1 أكتوبر 2022

جلالة الملك يهنئ الأمير محمد بن سلمان بمناسبة تعيينه رئيسا لمجلس الوزراء

1 أكتوبر 2022

نيجيريا والمغرب يوقعان مذكرة تفاهم في مجال اللامركزية