تحقيق يتم نشره لأول مرة يكشف إمبراطورية السموم ومصانع الادوية المسرطنة بالجزائر وعلاقتها بالتمور الجزائرية القاتلة

تنشر تليكسبريس تحقيقا حصريا بمعطيات لم يسبق لها التداول من قبل، حول ترسانة المصانع السرية التي أنشأتها السلطات العسكرية في الجزائر لتسميم التمور الموجهة للتصدير نحو المغرب.

ويكشف التحقيق الذي تم اعداده كشريط فيديو مجموعة من الحقائق الخطيرة، المعززة بالأدلة الدامغة التي تكشف تورط النظام الجزائري في تسميم التمور المصدرة إلى المغرب.

كرونولوجيا التحقيق تنطلق من الأسواق المغربية مرورا بدول من اوروبا و كندا، و منظمة الصحة العالمية، و المفوضية الأوروبية للسلامة الغذائية، لتصل إلى عمق الواحات الجزائرية التي يتم بداخلها إنتاج أخطر انواع التمور المسرطنة، و الموجهة للتصدير إلى المغرب.

https://youtube.com/watch?v=37ar1els0s8%3Ffeature%3Doembed

مواد مركبة خطيرة محرمة من قبل منظمة الصحة العالمية، و خرق للمواثيق الدولية للإستعمالات المحددة للمبيدات الزراعية، و التحايل على القانون الدولي للتجارة… بالإضافة إلى العديد من الجرائم الخطيرة التي يمعن النظام الجزائري في إقترافها لتسميم المغاربة، و مصانع جزائرية تعترف بخطورة موادها الكيماوية على الصحة، و كيف استعملتها الجزائر بشكل مكثف مما اثار زوبعة كبيرة داخل الأوساط الأوروبية.

معطيات صادمة لأول مرة تلكسبريس تجمع خيوط أدلتها و تضعها وفقا لكرونولوجيا الجرائم الموثقة بالصوت و الصورة، لتفضح تورط النظام الجزائري في تسميم المغاربة.

مقالات ذات الصلة

26 يناير 2023

قضية الصحراء.. البحرين تجدد دعمها الكامل للوحدة الترابية للمملكة المغربية

26 يناير 2023

الرباط..حوار بين- إقليمي يكرس ريادة المملكة في مجال الهجرة

26 يناير 2023

رئيس مرصد للدراسات: قرار البرلمان الأوربي مساس بسيادة المغرب

26 يناير 2023

فرنسا المخادعة تزود الجيش الجزائري بالأسلحة لمهاجمة المغرب