بعد عودة الدفء إلى العلاقات الثنائية.. ألباريس يزور الرباط

بعد قرار اسبانيا الجديد حول الصحراء المغربية، وتأييدها لمبادرة الحكم الذاتي في الصحراء، أعلن وزير الخارجية الاسباني مساء اليوم، انه سيزور المغرب في فاتح ابريل.

وجاء إعلان الباريس عن زيارته المرتقبة إلى المغرب خلال مثوله أمام لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الاسباني، معلنا أنه سيجري محادثات مع نظيره المغربي ناصر بوريطة. وتهدف زيارة الباريس الى الرباط الى تهيئ الأجواء لخارطة طريق عمل جديدة تجمع المملكتين، المغربية والاسبانية من اجل الرقي و تعزيز العلاقات على جميع الأصعدة، واعطاء ديناميكية جديدة لروح الشراكة والتطلع نحو المستقبل ..

ومن المرتقب ان تلي هذه الجولة، زيارة أخرى سيقوم بها رئيس الحكومة الاسبانية بيدرو سانشيز الى الرباط للتوقيع على اتفاقيات وشراكة بمفاهيم جديدة وبمعطيات حديثة.

وكانت اسبانية قد أعلنت في الأسبوع الماضي، عن تأييدها لمبادرة الحكم الذاتي في الصحراء المغربية من خلال رسالة وجهها رئيس الحكومة الاسباني بيدرو سانشيز الى جلالة الملك محمد السادس.

 و رحب المغرب بهذا القرار، واعتبرت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج أن العبارات الواردة في هذه الرسالة، تتيح وضع تصور لخارطة طريق واضحة وطموحة بهدف الانخراط، بشكل مستدام، في شراكة ثنائية في إطار الأسس والمحددات الجديدة التي تمت الإشارة إليها في الخطاب الملكي لـ 20 غشت الماضي.

مقالات ذات الصلة

18 مايو 2022

برلمانية موريتانية تطلب دعم الحكم الذاتي لتأمين حدود بلدها الشمالية

17 مايو 2022

اتفرج – نجمة مصرية تعاشر 3 شباب في ليلة واحدة

16 مايو 2022

العملاق الأمريكي « أوراكل » يختار الدار البيضاء لإنشاء أول فرع له في إفريقيا

16 مايو 2022

بالفيديو أمير قطر يحل بمدريد اسبانيا تتجه نحو الاستغناء الكلي عن الغاز الجزائري