بعد عودة الدفء إلى العلاقات الثنائية.. ألباريس يزور الرباط

بعد قرار اسبانيا الجديد حول الصحراء المغربية، وتأييدها لمبادرة الحكم الذاتي في الصحراء، أعلن وزير الخارجية الاسباني مساء اليوم، انه سيزور المغرب في فاتح ابريل.

وجاء إعلان الباريس عن زيارته المرتقبة إلى المغرب خلال مثوله أمام لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الاسباني، معلنا أنه سيجري محادثات مع نظيره المغربي ناصر بوريطة. وتهدف زيارة الباريس الى الرباط الى تهيئ الأجواء لخارطة طريق عمل جديدة تجمع المملكتين، المغربية والاسبانية من اجل الرقي و تعزيز العلاقات على جميع الأصعدة، واعطاء ديناميكية جديدة لروح الشراكة والتطلع نحو المستقبل ..

ومن المرتقب ان تلي هذه الجولة، زيارة أخرى سيقوم بها رئيس الحكومة الاسبانية بيدرو سانشيز الى الرباط للتوقيع على اتفاقيات وشراكة بمفاهيم جديدة وبمعطيات حديثة.

وكانت اسبانية قد أعلنت في الأسبوع الماضي، عن تأييدها لمبادرة الحكم الذاتي في الصحراء المغربية من خلال رسالة وجهها رئيس الحكومة الاسباني بيدرو سانشيز الى جلالة الملك محمد السادس.

 و رحب المغرب بهذا القرار، واعتبرت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج أن العبارات الواردة في هذه الرسالة، تتيح وضع تصور لخارطة طريق واضحة وطموحة بهدف الانخراط، بشكل مستدام، في شراكة ثنائية في إطار الأسس والمحددات الجديدة التي تمت الإشارة إليها في الخطاب الملكي لـ 20 غشت الماضي.

مقالات ذات الصلة

25 سبتمبر 2022

بسبب دعم مصر لمغربية الصحراء الجزائر تنسحب من اجتماع عربي بلبنان video

25 سبتمبر 2022

انعقاد الاجتماع المقبل للدول الإفريقية الأطلسية بالرباط خلال الربع الأول من سنة 2023

25 سبتمبر 2022

الدار البيضاء تحتضن منتدى الأعمال المغربي- السعودي في أكتوبر المقبل

25 سبتمبر 2022

مسؤول بلجيكي: مخطط الحكم الذاتي في الصحراء المغربية يسير في الاتجاه الصحيح