تصنيع اللقاح بالمغرب ستكون له أثار ايجابية والمساهمة في السيطرة على الجائحة بإفريقيا

كتبه كتب في 9 يوليو 2021 - 12:13 م
مشاركة

أبرزت وكالة الأنباء اليابانية الخاصة “بان أورينت نيوز”، أمس الخميس، أهمية إطلاق مشروع تصنيع وتعبئة اللقاح المضاد ل(كوفيد-19) بالمغرب، وآثاره الإيجابية الكبيرة على جهود القارة الإفريقية في مواجهة هذا الوباء.

وذكرت الوكالة أن هذا المشروع سيمكن المملكة من تحقيق “السيادة اللقاحية”، من خلال إنتاج 5 ملايين جرعة من اللقاح المضاد ل(كوفيد-19) شهريا على المدى القريب، ثم مضاعفة هذه القدرة تدريجيا على المدى المتوسط.

وفي هذا السياق، كتبت “بان أورينت نيوز” أن هذه المبادرة خطوة كبيرة ستضمن للمغرب تطوير قدرات صناعية وبيوتكنولوجية للتصنيع المحلي للقاحات بجميع أنواعها، وبالتالي دخول النادي الضيق لكبار منتجي اللقاح المضاد لفيروس كورونا.

وسجل المقال أن هذا المشروع سيمكن المملكة، كذلك، من توفير الحماية لمواطنيها من الأوبئة الخطيرة واستباق الموجات المستقبلية من الأمراض المعدية، وتحقيق الاكتفاء الذاتي في مجال اللقاحات.

كما أبرزت الوكالة أن هذا المشروع الضخم سيجعل المغرب منصة رائدة وذات مصداقية للبيوتكنولوجيا على صعيد القارة الإفريقية، ومزودا رئيسيا للأمن الصحي على المستوى القاري.

وأشارت الوكالة إلى أن هذه الخطوة تكرس الريادة المغربية في مجال مكافحة الفيروسات على مستوى القارة الإفريقية، مضيفة أن المملكة كانت أول بلد إفريقي يطلق حملة وطنية للتلقيح في يناير 2021، كما يتقدم المغرب البلدان الإفريقية في عدد المواطنين والمقيمين الملقحين.

وأشادت الوكالة بالاستراتيجية التضامنية مع البلدان الإفريقية لمواجهة آثار الفيروس، مشيرة إلى أن الرباط قدمت مساعدات عاجلة لنحو عشرين بلدا، كما عرضت خبرتها على هذه البلدان في مجال تنظيم الحملات التلقيحية.