بعد فشلها في توفير اللقاحات..الجزائر تعول على مبادرة “كوفاكس” لإنجاح حملة التلقيح ضد كورونا

كتبه كتب في 5 يونيو 2021 - 4:29 م
مشاركة

كشفت سفيرة بريطانيا، شارون واردلي، في تغريدة على حسابها الرسمي بموقع التواصل الإجتماعي تويتر، أن الجزائر ستحصل على مليون جرعة من لقاح كورونا، في إطار مبادرة “كوفاكس” التي أطلقتها منظمة الصحة العالمية من أجل التوزيع العادل للقاحات كورونا ومساعدة الدول الفقيرة للحصول عليها.

وغردت السفيرة البريطانية على تويتر قائلة: “كوفاكس” وفر آلية يمكن من خلالها للبلدان حول العالم الحصول على اللقاحات، بما في ذلك مليون جرعة ستحصل عليها الجزائر، ضمن أكبر وأسرع عملية طرح لقاح في التاريخ والذي خصصت المملكة المتحدة لأجلها 548 مليون جنيه إسترليني.

ففي الوقت الذي اقترب فيه المغرب من تلقيح حوالي 10 ملايين مواطن بالجرعة الأولى وقرابة 6 ملايين بالجرعة الثانية، بعدما استطاعت الدولة المغربية بفضل ملك البلاد إقناع عدد من الشركات المصنعة للقاحات عبر العالم واقتنائها منها، لازالت الجزائر تنتظر أن تجود عليها بعض الدول ومنظمة الصحة العالمية بهبات عبارة عن جرعات محسوبة، من أجل إنجاح حملتها لتلقيح المواطنين والتي تعرف إلى حدود الساعة تأخرا كبيرا مقارنة بالمغرب.

وكانت السلطات بالجزائرقد اطلقت حملة لتلقيح المواطنين ضد كورونا شهر يناير الماضي، فور توصلها بمائتي جرعة من لقاح سينوفارم الصيني كهبة من دولة الصين، حيث أعطت الأولوية لتلقيح الجنرالات والموالين لهم غير آبهين بباقي مكونات الشعب الجزائري والذي لازال إلى الآن ينتظر تويع دائرة المستفيدين من اللقاح للوقاية من فيروس كوفيد_19 الذي عصف بأرواح ملايين الاشخاص عبر العالم.