المجلس الأعلى للسلطة القضائية يؤجل جلسة تأديب “قضاة التدوينات”

كتبه كتب في 2 مارس 2021 - 12:44 م
مشاركة

قرّر المجلس الأعلى للسلطة القضائية تأخير جلسة تأديب “قضاة التدوينات”، التي كان مزمعا إقامتها اليوم الثلاثاء 02 مارس الجاري.وتوصل المعنيون بالأمر، صبيحة اليوم الثلاثاء، بإشعار من لدن إدارة المجلس، أخبرتهم من خلاله بإرجاء موعد جلسة التأديب إلى أجل غير مسمى.وكان المجلس الأعلى للسلطة القضائية الذي يترأسه مصطفى فارس، قد حدد، قبل أسبوع، تاريخ الشروع في محاكمة القاضي بالمحكمة الابتدائية في مدينة القنيطرة، والكاتب العام لـ”نادي قضاة المغرب”، عبد الرزاق الجباري، ومن معه، على خلفية تدوينات نشروها على حساباتهم بـ”فيسبوك” قبل حوالي ثلاث سنوات، تضمنت ملاحظات بشأن بعض الجوانب البروتوكولية في حفل تخرج الفوج 41 من القضاة، وهي الخطوة التي أثارت حنق واستياء عدد من القضاة ومعهم طيف واسع من المحامين.

وقد قرّر نادي قضاة المغرب، تكليف فريق للدفاع عن أعضائه الأربعة، مشددا على التزامه التام بالدفاع عن حقوق جميع القضاة وكرامتهم، في انسجام تام مع مقتضيات الدستور والقانون، وكذا كل المواثيق والإعلانات الدولية ذات الصلة.

وفي رد تصعيدي على خطوة المجلس؛ توعد نادي قضاة المغرب بتوثيق كافة ما وصفها بـ”الاعتداءات على حرية تعبير القضاة”، منذ تنصيب المجلس الأعلى للسلطة القضائية، ونشرها علنا، بما في ذلك مقررات المجلس المزمع صدورها بخصوص هذه المتابعات، مع ضمان التعليق عليها من الناحية العلمية، وتنظيم ندوات حولها لتقييم أسسها ومدارسة مخارجها.