يلفظ أنفاسه الأخيرة وهو يمارس الرذيلة بأحد فنادق دبي.. “سهرة حمراء” انتهت بكارثة وما حدث صادم

كتبه كتب في 16 نوفمبر 2020 - 6:23 م
مشاركة

كشفت وسائل إعلام إماراتية تفاصيل حادثة صادمة لشاب إماراتي لفظ أنفاسه الأخيرة وهو يمارس الرذيلة، بأحد فنادق دبي مع شابة خليجية.

موقع “24” الإماراتي سرد تفاصيل الواقعة التي أثارت الجدل بين النشطاء وقال إن الشرطة تلقت بلاغاً عن وفاة شاب في أحد الفنادق وعندما توجهت إلى المكان عثرت على فتاة خليجية 30 عاماً، برفقته.

وكشفت تحقيقات النيابة العامة في دبي، أن سبب الوفاة تناول الشاب جرعة زائدة من المواد المخدرة.

هذا وأوضحت النيابة أنها قامت بفحص عينة من بول المتوفى وتبين أنها تحتوي على مواد مخدرة ومؤثرات عقلية.

وكشفت أنه بفحص الفتاة تبين أيضاً احتواء جسمها على ذات المواد المخدرة.

ووجهت النيابة العامة إلى الفتاة تهمة تسهيل تعاطي مادتين مخدرتين إلى المجني عليه، ما أدى إلى وفاته، وأحالت النيابة الفتاة إلى محكمة الجنايات في دبي والتي باشرت القضية.