المغربي “ملك الهروب” يقلق الإسبان ويدفعهم إلى نقله إلى أكثر السجون تحصينا

كتبه كتب في 1 سبتمبر 2020 - 8:32 م
مشاركة

يبدو ان السلطات الأمنية بسبتة المحتلة مدركة لخطورة الشاب المغربي الأصل الذي اعتقلته الأسبوع الماضي إثر محاولته اختطاف أحد الأشخاص بحي بينيتيز والتي باءت بالفشل، حيث أقدمت اليوم على ترحيله من سجن المدينة إلى أحد السجون الأكثر تأمينا وحراسة بالتراب الأسباني.

فالأمر يتعلق بالمسمى نور الدين بنعلال، المقيم بالديار البلجيكية، والمصنف ضمن لائحة المجرمين الأكثر خطورة بالبلد، بسبب تعدد الجرائم التي ارتكبها وكذا الطريقة الهوليودية التي نمكن بها من الفرار من سجن بلجيكي سنة 2014، حيث غادر أسوار سجن بروغس على متن طائرة مروحية مسروقة حطت بساحة المعتقل خصيصا لنقله.

ولم تكن هذه هي عملية الفرار الوحيدة التي نفذها “ملك الهروب”، إذ سبق وأن نفذ فرارا آخر من السجن في بلجيكا في سنة 2007، ودخل السجن أكثر من مرة بسبب عدة جرائم، تتعلق بالاختطاف والاعتداء والفرار من السجون، كما أنه سُجن في هولندا في سنة 2008، قبل أن يتم ترحيله إلى بلجيكا