الصحراء المغربية.. الإكوادور تدعم حلا سياسيا مقبولا لدى الجميع

جددت الإكوادور التأكيد، أمام اللجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، دعمها لحل سياسي مقبول لدى الأطراف، للنزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية، وذلك وفقا لقرار مجلس الأمن رقم 2602.

وأكد ممثل الإكوادور لدى الأمم المتحدة، أن قضية الصحراء المغربية “تتطلب حلا سياسيا مقبولا لدى الأطراف”، وفقا للقرار 2602 الذي اعتمده مجلس الأمن في أكتوبر 2021.

وأقر مجلس الأمن عملية الموائد المستديرة وكرسها في جميع قراراته منذ عام 2018، بما في ذلك القرار رقم 2602. كما كرس صيغتها وكذلك المشاركين فيها وهم المغرب والجزائر وموريتانيا و”البوليساريو”.

كما يكرس هذا القرار سمو مبادرة الحكم الذاتي كحل جاد وذي مصداقية للنزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية.

مقالات ذات الصلة

25 نوفمبر 2022

منتدى برشلونة.. بوريطة يجري سلسلة من المباحثات مع عدد من الشخصيات

23 نوفمبر 2022

الوضع في بوركينا فاسو يتطلب دعم بلدان صديقة مثل المغرب

23 نوفمبر 2022

سيرج بيرديغو: إمارة المؤمنين مؤسسة فاعلة ومركزية لترسيخ الانسجام واحترام الأقليات

23 نوفمبر 2022

المغرب يدعو إلى تعزيز آليات التعاون مع البلدان المتوسطة الدخل