البابا: أمر جميل أن نرى حرص الشعب المغربي على إنقاذ الطفل ريان

عبّر البابا فرنسيس، بابا الكنيسة الكاثوليكية، عن عميق تأثره بالنهاية المأساوية للطفل ريان، الذي سقط في بئر نواحي شفشاون، ولم يخف البابا، الذي كان يتحدث أمام جمع من المؤمنين أمام ميدان القديس بطرس بالفاتيكان، إشادته بهذا الحرص لدى المغاربة على إنقاذ الطفل ريان البالغ من العمر خمس سنوات.

وقال بابا الكنيسة الكاثوليكية، اعلى سلطة كهنوتية لدى المسيحيين الكاثوليك، إن حرص المغاربة على إنقاذ الطفل ريان أمر “جميل”، في ظل اعتياد الناس على مطالعة أخبار الحوادث والفواجع في الإعلام.

وأشار البابا إلى أنه أمر جميل أن نرى شعب المغرب برمته وهو يتماسك بعضه مع البعض من أجل إنقاذ الطفل ريان.

وفي الختام شكر البابا الشعب المغربي على ما أظهره من تكاثف في الحادثة التي أثارت اهتماما واسعا في العالم.

وكان الطفل ريان قد سقط في بئر ضيق يوم الثلاثاء وقد تمكنت فرق الإنقاذ، التي عملت ليل نهار، من الوصول إليه مساء أمس السبت، وقد فارق الحياة مما خلف حزنا عميقا في كافة ربوع المملكة بل في مختلف بقاع العالم، إذ لم تبق وسيلة إعلام في الدنيا ألا وتطرقت لمأساته رحمه الله.

ويذكر أن جلالة الملك، نصره الله، أعرب عن أحر تعازيه وأصدق مواساته لكافة أفراد أسرة الفقيد في هذا المصاب الأليم، الذي لا راد لقضاء الله فيه، داعيا الله تعالى أن يتغمده بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جنانه، وأن يلهم ذويه جميل الصبر وحسن العزاء، في فقدان فلذة كبدهم.

وقد أكد جلالته، أعزه الله، بأنه كان يتابع عن كثب، تطورات هذا الحادث المأساوي، حيث أصدر تعليماته السامية لكل السلطات المعنية، قصد اتخاذ الإجراءات اللازمة، وبذل أقصى الجهود لإنقاذ حياة الفقيد، إلا أن إرادة الله تعالى شاءت أن يلبي داعي ربه راضيا مرضيا.

مقالات ذات الصلة

18 مايو 2022

فضيحة جوني ديب في شهر العسل .. آمبر هيرد تفضح أسرار صادمة

18 مايو 2022

امرأة تصعق المشيعين حين ضربت على النعش قبل دقائق من دفنها.. فيديو

16 مايو 2022

هربا من جحيم العسكر.. غرق قارب يقل 11 مهاجرا جزائريا بسواحل تيبازة

14 مايو 2022

المكتب الوطني لأمهات وآباء الطلبة العائدين من أوكرانيا يرفضون مباراة الولوج ويعتبرونها إقصائية