زواج يتحدى كورونا.. عقد قران بلا ضيوف والكاميرات توثق المراسم

كتبه كتب في 4 أبريل 2020 - 6:46 م
مشاركة

في 2019، خطط روب جيسن ومانويلا للزواج في مدينة “كولونيا”، غربي ألمانيا، وحددا موعدا أوائل أبريل/نيسان الجاري، ورتبا كل شيء للحفل الذي كان مقررا أن يحضره 60 فردا، ويشهد مأدبة طعام في حديقة منزلهما.

لكن مع تفشي فيروس كورونا المستجد في ألمانيا، وتحول ولاية شمال الراين -ويستفاليا، وعاصمتها كولونيا، إلى بؤرة بعد إصابة أكثر من 20 ألف شخص فيها بالفيروس، شعر روب وحبيبته أن أحلامهما تحطمت، إلا أنهما أصرا على إتمام زواجهما وفق شروط “زمن كورونا”، بحسب صحيفة “بيلد” الألمانية.

وكان يوم عقد القران في مقر البلدية بكولونيا مختلفا تماما عن المعتاد، حيث لم تسمح السلطات سوى لروب (51 عاما)، ومانويلا (43 عاما) بالدخول إلى القاعة. فيما انتظر أقارب العروسين في الشارع.

وأجبرت السلطات المنتظرين بالشارع على الوقوف في مسافات آمنة بين بعضهم البعض.

وقال روب: “بالطبع، تخيلنا زفافنا مختلفا تماما عما أجبرتنا الظروف عليه”، مضيفا: “كنا نخطط لاحتفال صاخب رفقة 60 ضيفا في حديقة منزلنا، ورتبنا كل شيء حتى وجبات الطعام للضيوف، ولكننا أجبرنا على إلغاء كل الخطط بسبب فيروس كورونا”.

وتابع: “تأجيل زفافنا لم يكن في تفكيرنا.. لن أدع كورونا يحدد متى أتزوج.. لن أدع الظروف تؤثر على فرحتنا”.

وفي مقر البلدية، كان الموظف المسؤول عن عقد القران مجتمعا مع روب ومانويلا فقط في قاعة كبيرة، وحرص على وضع مسافة آمنة بينه وبين الزوجين، فيما كانت كاميرا ثابتة في القاعة تصور المراسم وتبثها مباشرة للمنتظرين في الشارع.