موظفو المديرية الجهوية للثقافة بجهة فاس مكناس يرفضون تغييب أصواتهم ويوضحون حقيقة الأمور

كتبه كتب في 2 أكتوبر 2021 - 4:29 م
مشاركة

على إثر البلاغ المنشور بإحدى المواقع الإلكترونية بخصوص الاحتجاجات التي تقودها إحدى النقابات بالمديرية الجهوية للثقافة بجهة فاس مكناس، علمت الجريدة أن مجموعة من الموظفين التابعين لذات المديرية الجهوية والذين يفوق عددهم الثلاثون، وقعوا على عريضة توضيحية يؤكدون من خلالها أنهم غير معنيين بالإعتصام المفتوح منذ يوم 13 شتنبر الماضي الذي يشمل كافة المصالح الداخلية والخارجية بالمديرية المنسوب لمكتب جهوي لفصيل نقابي اعتبروه حديث التأسيس.

وقال الموقعون على هذه العريضة التي سيتم توجيهها إلى الجهة المختصة، أنهم مستمرون بمكاتبهم في أداء واجباتهم الوظيفية بشكل اعتيادي، وطالبوا بضرورة تدخل الإدارة للحد مما أسموه تصرفات تمس المناخ الإداري السليم داخل المرافق الإدارية وتعطل المصالح المهنية والاجتماعية للموظفات والموظفين و المرتفقين.

وفيما يلي نص العريضة كما توصلت به جريدة “هلابريس”

عريضة توضيحية

        تبعا لما جاء في بلاغ نشرته إحدى الجرائد الإلكترونية المحلية بفاس، والمنسوب لمكتب جهوي لفصيل نقابي حديث التأسيس بقطاع الثقافة على الصعيد الجهوي، والذي يعلن من خلاله عن تنظيم ما أسماه ” اعتصاما مفتوحا ” بجميع مكاتب المديرية الجهوية للثقافة بجهة فاس مكناس، ابتداء من يوم الإثنين 13 شتنبر 2021، يشمل كافة المصالح الداخلية والخارجية بالمديرية ، وتنويرا للرأي العام وتوضيحا للحقيقة ووضع حد لهذه المبالغات المتعمدة، نؤكد نحن الموقعون أسفله موظفات وموظفي المصالح الداخلية والخارجية التابعة للمديرية الجهوية لقطاع الثقافة بجهة فاس مكناس،  أننا غير معنيين بهذا “الاعتصام المفتوح”، ونحن مستمرون في أداء واجباتنا الوظيفية بمكاتبنا بشكل اعتيادي.                       

ونطلب من الإدارة المركزية التدخل لإيجاد مناخ مناسب للعمل وتجنب كل ما من شأنه الإخلال بالسير العادي للمرافق الإدارية، وتعطيل المصالح المهنية والاجتماعية للموظفات والموظفين والمرتفقين بالجهة.