كونفدراليو الثقافة يشجبون تحيز اللجنة لفصيل نقابي بعينه..ويُطالبون بتدخل الوزير للحد من التلاعبات التي قد تعصف بمصداقية الانتخابات المهنية

كتبه كتب في 4 يونيو 2021 - 3:02 م
مشاركة

في بلاغ ورد علينا من المكتب الوطني للنقابة الوطنية للثقافة والصادر بالرباط يوم 04 يونيو 2021 هذا ما جاء فيه دون تصرف.

على إثر اجتماع اللجنة المركزية للإشراف على انتخابات اللجن الإدارية المتساوية الأعضاء بقطاع الثقافة لدراسة والبث في لوائح الترشيحات المتعلقة بانتخاب اللجان الثنائية بقطاع الثقافة والتي كنا نرجو أن تتم في إطار من المنافسة الشريفة والعادلة بين مختلف الفرقاء النقابيين الممثلين بالقطاع وبما يضمن تحقيق أمل موظفي القطاع في إفراز هيئات منتخبة ذات مصداقية وقادرة على الدفاع على الحقوق المشروعة لكل فئات موظفي القطاع بعيدا عن كل مظاهر التخويف والترهيب والتحريض التي مارسها ولا زال يمارسها بعض ممن نصبوا أنفسهم أوصياء على مصائر ورقاب الشرفاء من موظفي القطاع المخالفين لهم في الرأي والعقيدة النضالية متعمدين في ذلك على الدعم و الحماية والتستر التي يوفرها لهم أزلامهم من بعض المسئولين الأزليين بالوزارة الذين يتحملون المسؤولية فيما وصل إليه هذا القطاع من تدهور وتخلف وفوضى.

لقد أكدت نتائج اجتماع لجنة دراسة والبث في لوائح الترشيحات لانتخابات 16 يونيو 2021 الجاري تواطأ وانحياز الإدارة المفضوح والفج للمكتب النقابي المتحكم في جمعية الأعمال الاجتماعية المحتضن من طرف بعض المسئولين المتحكمين في دواليب الوزارة مركزيا وجهويا.بعد البث في اللوائح تبين وجود مرشحين مشتركين في لائحتين اثنتين بين نقابتنا والنقابة المدعومة من طرف الإدارةحيث عملت اللجنة على إسقاط اللائحة رقم 4 الخاصة بأساتذة التعليم الفني و كذا اللائحة رقم 38 الخاصة بالمساعدين الإداريين بدعوى أن كل من السيدة العضوفي اللائحة الأولى و السيدة العضو في اللائحة الثانية قد قدمتا ترشيحامماثلا في لوائح الفيدرالية الديموقراطية للشغل، وبدل من إلغاء اللائحتين المتضمنتين لهذا الخرق، فقد قررت لجنة البث في اللوائح باحتساب اللائحتين لفائدة نقابة الإدارة بدعوى تأكيد المرشحان هاتفيا ترشيحهما مع النقابة المحظوظة.

وأمام هذا الخرق السافر والتحيز الفج لفصيل نقابي ضد نقابتنا، فإن المكتب الوطني للثقافة المنضوي تحت لواء الكونفدرالية الديموقراطية للشغل إذ يشجب وبقوة تحيز اللجنة لفصيل نقابي ضد نقابتنا،ويدعو وزير الثقافة والشباب والرياضة إلى التدخل العاجل للفصل في هذا الخرق ووضع حد لهذه التلاعبات التي تضرب في العمق مصداقية انتخابات اللجن المتساوية الأعضاء بالوزارة.

كما نهيب بجميع الكونفدراليات والكونفدراليين توخي الحيطة والحذر والالتفاف حول منظمتهم العتيدة الكونفدرالية الديموقراطية للشغل للتصدي لجميع الدسائس والأساليب الدنيئة التي تسيئ للديمقراطية.