قضية بن بطوش.. مدريد أظهرت قدرا عاليا من الاستخفاف والانتهازية

كتبه كتب في 22 مايو 2021 - 8:23 م
مشاركة

 أكد المحلل السياسي مصطفى طوسة، اليوم السبت، أنه باستقبال زعيم انفصاليي “البوليساريو” في ظروف تليق بفيلم تجسس سيء من الدرجة الثانية، “أظهرت إسبانيا وجها صدم المغرب بقدر عال من الاستخفاف والانتهازية”.

وكتب الخبير السياسي في تحليل نشره على موقع “أطلس إنفو”، أن الرباط فاجأت مدريد “متلبسة بالكذب والتدليس” في قضية يدرك الإسبان أنها حيوية بالنسبة للجار المغرب

وأضاف، في تحليل يحمل عنوان “أوروبا في مواجهة الأزمة بين الرباط ومدريد”، أنه “بالنسبة لبرلين، أدركت الرباط أن الألمان، بعيدا عن سلوكهم الذي يوحي بالحيادي، كانوا يعملون خفية لمعاكسة المصالح المغربية”، ملاحظا أن الأمر يتعلق بأزمة غير مسبوقة يصعب تصور مآلاتها”.

وقال إنها أزمة غير مسبوقة ليس بالنظر إلى كثافة التوتر الناتج عنها أو عنف التصريحات المصاحبة لها، ولكن بالنظر إلى الحلول وآفاق تهدئتها.

واعتبر أنه عندما كان هناك خلاف بين المغرب وجيرانه الأوروبيين حول الصيد البحري أو الهجرة أو الضرائب، بغض النظر عن السقف الذي وصلت إليه حدة الجدل، فإن اجتماعا أو عدة اجتماعات فنية أولا ثم سياسية ثانيا، تنتهي بإزالة كل الغموض، تجاوز الخلافات، وانتزاع توافق كما حدث في عدة أزمات بين المغرب وجيرانه الأوروبيين.