الجزائر..6% شاركوا في الاستفتاء على الدستور قبيل منتصف النهار وزوجة الرئيس تصوت بدلا عنه

كتبه كتب في 2 نوفمبر 2020 - 12:43 ص
مشاركة

تتواصل عملية الاستفتاء على التعديلات الدستورية في الجزائر بنسبة مشاركة بلغت عند الحادية عشرة صباحا 5,88 بالمائة، حسب ما قاله محمد شرفي، رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات.

وبلغ عدد الناخبين حينها نحو 1 مليون و300 ألف ناخب من مجموع أكثر من 24 مليون مسجلين في القوائم الانتخابية، فيما يتابع عملية التصويت 66 صحفيا أجنبيا.

وكان من بين الذين أدلوا بأصواتهم في الساعات الأولى من صباح اليوم حرم رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون باسمها الخاص وأيضا نيابة عن زوجها، لتواجده خارج البلاد للاستشفاء، وأقاربها، وكذلك قائد هيئة أركان الجيش الجزائري الفريق سعيد شنڨريحة الذي صوت في مدرسة ابتدائية محاذية لمقر وزارة الدفاع بوادي قريش في مرتفعات العاصمة الجزائرية، بالإضافة إلى رئيسي غرفتي البرلمان صالح قوجيل، وسليمان شنين الذي قال إن “إن الشعب الجزائري له من الوعي الكامل ما يمكنه من الاختيار وإدراك حجم التحديات التي تواجهها الجزائر داخليا وخارجيا”. كما صوت كل من رئيس الوزراء عبد العزيز جراد، ووزير الخارجية صبري بوقادوم، الذي بشر بجزائر جديدة ماضية قدما إلى الأمام بمبادئها التي “لن تتخلى عنها” على حد تعبيره.

تعليق الصورة: حرم رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون تدلي بصوتها وتنتخب نيابة عن زوجها.

المصدر: وسائل إعلام جزائرية