عصيان بسجن الذهيبية “أبو غريب الجزائر” بسبب إغتصاب ثلاث سجناء من طرف حراس عصابة البوليساريو

كتبه كتب في 27 مايو 2020 - 11:37 ص
مشاركة

علمت “هلابريس” من متعاون مع الموقع بمخيمات تندوف، عن عملية تعديب و اغتصاب لثلاثة سجناء بسجن الذهيبية سيء السمعة أبو غريب الجزائر، بطرقة ممنهجة و همجية من لدن حراس السجن المدكور.

وأوضح المصدر أن الإعتداء الذي تعرض له السجناء أسفر عن إصابة إثنين منهم بجروح في الدبر و الوجه، فيما أسفر عن إصابة خطيرة للسجين الثالث على مستوى الفم، إذ تعرضت أسنانه للكسر، مشيرا أن السجناء يوجدون في حالة مزرية بالسجن دون تمكينهم من التطبيب ومنع الزيارة العائلية.

وأضاف المصدر مما أدى الى إحتجاج عائلات السجناء أمام السجن بعد أن شاع الخبر في المخيمات، مطالبة بفتح تحقيق حول ظروف الإعتداء اللاإنساني الذي تعرضوا له بحضور ممثلين عن المينورسو لرفع ملتمس الى المنظمات الحقوقية حول الإنتهاكات المستمرة و المتكررة في سجن أبوغريب الجزائر، داعين الى لتقديم المسؤولين عنه للقصاص.

ويعد سجن الذهيبية سيء الذكر أحد أكثر النقط السوداء في تاريخ الصحراويين، حيث تعرض المئات فيه لإنتهاكات جسيمة في حقوق الإنسان بعيدا عن أعين الفعاليات المدنية والحقوقية الدولية، كما تحول في وقت من الأوقات لقبر مفتوح تمارس فيه أشد أنواع التعذيب النفسي والجسدي في حق المعارضين لنظام البوليساريو تحت أعين الجيش الجزائري.

حسام هلابريس