والي بنك المغرب يؤكد على ضرورة نهج مبدأ “تعددية الأطراف” لمواجهة التحديات الراهنة

أكد والي بنك المغرب، عبد اللطيف الجواهري، على ضرورة “استئناف نهج مبدأ تعددية الأطراف” لمواجهة السياق الاقتصادي والجيوسياسي الراهن.

واعتبر السيد الجواهري، في محادثات أجراها مع نائبة قسم الشرق الأوسط وآسيا الوسطى داخل مجموعة صندوق النقد الدولي، تالين كورنشليان، في إطار العدد الخاص من مجلة التمويل والتنمية الصادرة عن صندوق النقد الدولي، أنه “لا يجب التغاضي عن نهج تعددي ة الأطراف، بل يتعين تدارس الحصيلة ومحاولة بناء روابط إيجابية من أجل مستقبل زاهر، وذلك بالموازاة مع الاعتماد على مؤسسات أكثر فاعلية وذات موارد ووسائل أكثر أمانا وتطورا، والتي تعد أيضا قادرة على الاستجابة للمتطلبات التي تعتبر أكثر تنوعا وثقلا وتكلفة بشكل متزايد”.

مقالات ذات الصلة

27 فبراير 2024

إصلاح مجلس حقوق الإنسان يكتسي أهمية مركزية (السيد زنيبر)

27 فبراير 2024

التوقيع بالرباط على اتفاقية حول القواعد الأخلاقية لحماية المعطيات الشخصية في الاستخدامات التكنولوجية

27 فبراير 2024

العيون .. تسليط الضوء على مبادرة جلالة الملك الرامية إلى تعزيز ولوج بلدان الساحل إلى المحيط الأطلسي

27 فبراير 2024

ستيفان سيجورني : فرنسا تدعم مخطط الحكم الذاتي وتؤكد أنه حان الوقت لتحقيق تقدم