العجلاوي: المغرب يتدرب على أسلحة جديدة خلال مناورات الأسد الإفريقي لحماية أمنه وحدوده

قال الموساوي العجلاوي، محلل سياسي ومتخصص في الشؤون الإفريقية والمغاربية، إن الدورة 19 من مناورات الأسد الإفريقي 2023 لها خصوصيتها هذه السنة، وتتميز بإجرائها في ظروف دولية خاصة، في ظل الحرب المستمر بين روسيا وأوكرانيا وتتمثل بمشاركة اكبر عدد من الجيوش والدول.

وأوضح الموساوي العجلاوي، في تصريح أدلى به ل”دوزيم”، أن مناورات الأسد الافريقي في نسختها 19 ستسمح للمغرب التدرب على استعمال أسلحة جديدة لحماية أمنه وحدوده، ذلك أن الجيش المغربي سيتسنى له الاشتغال على أسلحة جديدة متطورة والاحتكاك بخبرة باقي الجيوش المشاركة في المناورات، خاصة الجيش الأمريكي والاسرائيلي.

مقالات ذات الصلة

27 فبراير 2024

إصلاح مجلس حقوق الإنسان يكتسي أهمية مركزية (السيد زنيبر)

27 فبراير 2024

التوقيع بالرباط على اتفاقية حول القواعد الأخلاقية لحماية المعطيات الشخصية في الاستخدامات التكنولوجية

27 فبراير 2024

العيون .. تسليط الضوء على مبادرة جلالة الملك الرامية إلى تعزيز ولوج بلدان الساحل إلى المحيط الأطلسي

27 فبراير 2024

ستيفان سيجورني : فرنسا تدعم مخطط الحكم الذاتي وتؤكد أنه حان الوقت لتحقيق تقدم