الخارجية الأمريكية: المغرب “أبان عن ريادته” في مكافحة الإرهاب والتطرف العنيف

سلطت وزارة الخارجية الأمريكية الضوء على “ريادة” المغرب في محاربة الإرهاب والتطرف العنيف، مبرزة الشراكة القائمة بين المملكة والولايات المتحدة، والتي تشمل من بين محاورها الجانب الأمني.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، على خلفية الاعتقالات الأخيرة التي نفذتها المصالح الأمنية المغربية ضد متطرفين موالين لداعش، إن المغرب “أبان عن ريادته في جهود محاربة تنظيم داعش في إفريقيا”.

وأوضح المصدر ذاته أن “المغرب شريك وثيق للولايات المتحدة بخصوص العديد من القضايا الأمنية”، مذكرا بأن البلدين نظما، العام الماضي في مراكش، الاجتماع الوزاري للتحالف العالمي لهزيمة داعش، بمشاركة وفود من 85 بلدا.

مقالات ذات الصلة

13 يوليو 2024

بايتاس: الحكومة توصلت منذ بداية ولايتها بـ 22 ألفا و106 سؤالا كتابيا وأجابت فقط على 70 في المائة

13 يوليو 2024

لجنة الصحافة تدعو إلى حذف صور غير صحيحة للأميرة الراحلة لالة لطيفة

13 يوليو 2024

البناء العشوائي.. تعليمات صارمة لاتخاذ إجراءات تأديبية في حق المتورطين

13 يوليو 2024

المغرب يستقبل 7.4 ملايين سائح الى غاية متم شهر يونيو