لم يكن لديه أي مرض آخر.. وفاة فتى بريطاني بكورونا

كتبه كتب في 1 أبريل 2020 - 1:28 ص
مشاركة

توفي فتى بريطاني يبلغ من العمر 13 عاماً، إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد، بحسب ما أعلن المستشفى الذي كان يتعالج فيه، وأسرته التي أكدت أنه لم يكن مصاباً بأي مرض آخر.

وفارق الصبي الحياة، يوم الاثنين، بعد أيام من تأكّد إصابته بمرض كوفيد-19، ليصبح بذلك، بحسب المعلومات المتوافرة، الضحية الأصغر سناً التي يحصدها الوباء في بريطانيا.

أما الضحية الأصغر لكوفيد-19 في أوروبا على الإطلاق، بحسب المعلومات المتوافرة، فهي فتاة عمرها 12 عاماً أعلنت وفاتها في بلجيكا في وقت سابق من يوم الثلاثاء.

وقد أعلنت بريطانيا، الثلاثاء، تسجيل 381 وفاة جديدة ناجمة عن فيروس كورونا المستجد، وهو ما يساوي ضعف الوفيات التي سجلت قبل 24 ساعة في هذا البلد. 

وقالت وزارة الصحة عبر حسابها على تويتر “اعتباراً من الساعة الخامسة بعد الظهر (16,00 ت غ) في 30 مارس، يكون قد توفي للأسف 1789 شخصاً من بين من هم في المستشفى”، ارتفاعاً من 1408 أشخاص، الاثنين. 

وقد أصيب بوباء كوفيد-19 في المملكة المتحدة أكثر من 25 ألف شخص، حتى مساء الثلاثاء.