الدكتور مصطفى كرين يطالب بتجريم الدعوة لعدم التلقيح ضد كورونا

كتبه كتب في 5 ديسمبر 2020 - 9:58 ص
مشاركة

طالب الدكتور مصطفى كرين، بتجريم الدعوة لعدم التلقيح المرتقب ضد كوفيد- 19، وهي العملية التي يستعد المغرب إطلاقها خلال الأيام المقبلة، وأضاف في تدوينة على صفحته في الفايسبوك أن مروجي خطاب اليأس يعرضون حياة الآخرين للخطر، وعلى الحكومة ان تسارع الخطى لإصدار وتفعيل قانون يُجَرِّم الدعوة لعدم التلقيح ..

وفيما يلي نص التدوينة..

“أريد المطالبة من خلال هذه التدوينة، بتجريم الدعوة  لعدم التلقيح، من لا يريد أخذ اللقاح فله كل الحق في ذلك ولا أحد سيجبره عليه ، ولكن دعوة الآخرين لعدم التلقيح تنطوي على جهلٍ ، وسوءِ نية ، وتعريض مقصود لحياة للآخرين للخطر

الأطباء الذين يوجدون في خط المواجهة الأول مع الوباء يتساقطون كأوراق الخريف بسبب هذا الجهل والاستهتار وادعاء العلم الذي يمارسه هؤلاء . وفيما يلي لائحة غير حصرية لبعض وليس كل الأطباء الذي راحوا ضحية هذا التخلف:

لائحة غير حصرية للأطباء الذي استشهدوا في سبيل محاربة فيروس كورونا :

1 . نور الدين بنيحيى

2. ادريس العلوي

3. العمراوي الباتول

4. زغميد نجيب

5. ماجد البودالي

6. محمد الكوهن

7. عمر العيادي

8. محجوب فليفلي

9. محمد غيلان

10. ابراهيم أفروخ

11. أمال البوسالمي

12. عبد الكريم الفن

13. محمد الدخيسي

14. محمد مومن

15. عثمان بعيد

16. عبد الكريم حمداني

17.فاضمة أبي

18. محمد أصياد

19. محمد عروم

20. عبد الله المودني

21. حنفي أبورام

22.محمد الشهبي

23. حسن شوطا

24. عبد الرحمان بوزيان

25. عبد اللطيف الكنزي

 26. محمد الحراق

27. عبد المجيد بنشقرون

 28.سعيد المرنيسي

30. عبد الرحمان أحزكون

 31.بوخلال لكبيرة

32. السرغيني

33. أوريدي رضا 

34. غيلان (آين ملول

35. عبد اللطيف الداودي

36. مجبار ( تازة )

 37. حسن الغرشي

38. عبد المالك نجيب

39. عبد الله الوكيلي

 40. شيبو ذهب

41. عمران الرويمي

42. مصطفى حاجي

43. مصطفى المهداوي

44. علي الزهراوي

45. سعيد ناقوس

46. مصطفى العلوي

47. أحمد العيادي 

48. أحمد برادة

49. سمير عبد الظاهر

50. بوهريش محمد

51. بوعزة أحمدان

52. الهاشمية آيت بنحدو

53. …….

ولا أريد الكلام عن كل من فقدناهم من محامين وقضاة أجلاء وأطر عالية التأهيل فهل يمكن أن نستمر بالقبول بكل هذا العدوان على حياة الآخرين ؟ 

لذلك أجدد مطالبتي للحكومة بالإصدار الفوري والتفعيل العاجل لقانون يُجَرِّم الدعوة لعدم التلقيح”.