” هقضي عمري في السجن”.. “شاهد” سما المصري تنهار بعد تسريب فيديوهاتها والمحكمة تصدر حكماً جديداً بحقها

كتبه كتب في 17 نوفمبر 2020 - 9:54 ص
مشاركة

قضت محكمة مصرية بإلغاء الحكم الصادر بحق الراقصة الاستعراضية المصرية سما المصري من المحكمة الابتدائية، والتي كان يقضي بحبسها سنتين وإلزامها بدفع مبلغ 300 ألف جنيه غرامة.

وأمرت محكمة جنح مستأنف المحكمة الاقتصادية، بالاكتفاء بحبس سما المصري سنة فقط، وإلغاء الغرامة والاكتفاء بمبلغ 100 جنيه، والمراقبة سنة، وذلك بعد اتهامها بالاعتداء على قيم المجتمع المصري.

وذكرت وسائل إعلام مصرية، أنه بالرغم من تخفيف الحكم عليها، إلا أن سما المصري انهارت في قفص قاعة المحكمة، أمس عقب سماعها الحكم الجديد.

ونشرت صحيفة “اليوم السابع” المصرية تسجيلاً صوتياً مُسرباً لسما المصري من داخل السجن، تبكى فيه وتتوسل بسبب كثرة القضايا المقامة ضدها.

وقالت سما المصري في التسجيل: “لا أعلم لماذا رفعت كل هذه القضايا ضدي في هذا الوقت، ثلاث قضايا في وقت واحد، سب وقذف وتحريض في الاقتصادية، ولدي قضية جديدة غداً في نيابة أكتوبر، أريد أن أعرف لماذا القضايا والأحكام ضدي أنا فقط

وانهارت سما بالبكاء أثناء حديثها، متابعة: “أخطأت مرة وتعاقبت بالحبس سنتين، وسنة في قضية السب والقذف، وأقسم أنني لم أنشر الفيديو، بل أرسلته لصديقتي عبر الواتساب ولم أرسله لريهام سعيد، فلماذا أحاسب على الواتساب”.

واستطردت: “وقضية التحريض الثانية التي تعاقبت عليها، لماذا أُعاقب عليها مرة أخرى، وقضية غداً في أكتوبر؟ لماذا يعيش الشخص ماتبقى في عمره في السجن؟”.

وأمر النائب العام المصري في وقت سابق بحبس سما المصري لاتهامها بنشر صور ومقاطع مرئية مصورة لها خادشة للحياء العام عبر حسابات خاصة بها بمواقع إلكترونية للتواصل الاجتماعي.