الضابط المصري قاتل اللبنانية سوزان تميم يعود للسجن رغم إصدار السيسي عفوا رئاسيا عنه وهذه التفاصيل

كتبه كتب في 4 يونيو 2020 - 5:56 م
مشاركة

أصدرت محكمة جنايات القاهرة قراراً بإحالة ملف قضية غسيل الأموال المتهم فيها الضابط السابق بجهاز أمن الدولة المصري “محسن السكري” المتهم سابقاً بقتل الفنانة اللبنانية سوزان تميم، للمحكمة الاقتصادية، وحبس المتهم.

وأتى قرار المحكمة المصرية عقب جلسة إعادة محاكمة محسن السكري ضابط أمن الدولة الأسبق، والمحكوم عليه بالسجن المشدد بقضية مقتل الفنانة اللبنانية سوزان تميم، في قضية اتهامه بغسيل أموال متحصلة من جريمة القتل الأولى.

وحضر المتهم من مكان سجنه الجلسة وسط حراسات أمنية مشددة، وقدم محاميه مرافعة قانونية حول الواقعة.

ودفع ببطلان الإجراءات والفساد في الاستدلال، وأن عقوبة السجن المشدد الأولى تجب أي عقوبة جنائية أخرى مترتبة عليها.

كما قال فريق الدفاع بأن الطاعن لا يضار بطعنه، والتمسوا البراءة لموكلهم والإفراج عن المتهم لتنفيذ قرار رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي، بالعفو والإفراج عنه في قضية مقتل الفنانة اللبنانية سوزان تميم منذ عدة أيام.

وكان ضابط أمن الدولة المصري “محسن السكري” وجهت له تهمة القتل العمد بحق الفنانة اللبنانية سوزان تميم، وتم القبض عليه وإيداعه بالسجن.

ليخرج بعدها قرار بالعفو العام من قبل رئيس النظام المصري عبد الفتاح السيسي بحق الضابط السكري، ولكن تمت إعادة محاكمته على قضية غسيل أموال متعلقة بالقضية الأولى، ولم يصدر حكماً نهائياً من المحكمة الاقتصادية بحقه.