خبير: مبادرة الأطلسي تهدف إلى تعزيز مفهوم التعاون جنوب-جنوب

قال أحمد نور الدين، الخبير في العلاقات الدولية والشأن الإفريقي، الطابع الاستراتيجي والمهيكل للمبادرة الملكية الرامية إلى تعزيز ولوج بلدان الساحل إلى المحيط الأطلسي، بمشاركة كل من مال والنيجر وبوركينا فاسو وتشاد.

وأضاف نور الدين، بأنها لبنة جديدة في الصرح الذي شيده جلالة في الخطاب المرجعي الذي كان قد ألقاه في القمة الإفريقية لعام 2017. موضحا أن ذلك يمر عبر بنيات تحتية جيدة، والتقدم الصناعي، والاندماج الاقتصادي، وشراكات مربحة لكل الأطراف، من أجل تشكيل قاطرة للتنمية لكل الدول، وبالخصوص الدول الأربع الحاضرة في مراكش، وكذا لتعزيز الاندماج بين دول غرب إفريقيا.

وأشار نور الدين إلى أن جلالة الملك تحدث في خطابه سالف الذكر عن أهمية الوصول إلى البنيات التحتية المينائية، قائلا إن المغرب يضع رهن إشارة كل أشقائه الأفارقة كل بنياته التحية من أجل الوصول إلى الريادة الإفريقية.

مقالات ذات الصلة

18 يوليو 2024

رئيسة تكتل الميركوسور تشيد بدور جلالة الملك في ترسيخ قيم التسامح وإرساء السلام

18 يوليو 2024

جلالة الملك يهنئ رئيس جمهورية ساو طومي وبرانسيبي بمناسبة ذكرى استقلال بلاده

18 يوليو 2024

جلالة الملك مهنئا ماكرون: المغرب وفرنسا يحذوهما حرص مشترك للمضي قدما في إثراء روابط الصداقة

18 يوليو 2024

جلالة الملك يهنئ سلطان بروناي دار السلام بمناسبة عيد ميلاده