مركز تفكير أمريكي: المغرب أثبت أنه مستعد لمواجهة المآسي بموارده الخاصة وبدعم شعبه

أبرز مركز التفكير الأمريكي “معهد واشنطن” أن موجة التضامن والتعبئة الاجتماعية التي انطلقت في أعقاب الزلزال الذي هز منطقة الحوز مؤخرا تجسد وحدة الشعب المغربي وتعكس القيم الإنسانية للمملكة في أوقات الأزمات.

وفي تحليل نشره على موقعه الإلكتروني، أوضح المركز البحثي ومقره واشنطن، أن التدفق المستمر للدعم حو ل جهود الإغاثة إلى مصدر فخر وطني.

وأبرز كاتبا المقال، الباحثان أحمد شعراوي ومحسن الأحمدي، أن “هذا التضامن التلقائي وواسع النطاق في المملكة لم يسهم في تقديم مساعدات أساسية للمناطق المتضررة فحسب، بل سلط الضوء أيضا على القيم الإنسانية التي يتحلى بها المغاربة في أوقات الأزمات”.

وذكرا بأن المغاربة، من كل حدب وصوب، تآزروا لدعم المناطق المتضررة من الزلزال، وتحديدا تلك الواقعة في المناطق الجبلية النائية، وسجلا أن عشرات الآلاف من المغاربة استجابوا لنداءات التبرع بالدم.

مقالات ذات الصلة

21 يونيو 2024

هلال يبرز تشبث جلالة الملك بقيم التعايش ومكافحة خطاب الكراهية

21 يونيو 2024

برقية تهنئة من جلالة الملك إلى رئيس جمهورية سيشل

21 يونيو 2024

الشعب المغربي يحتفل غدا بالذكرى 54 لميلاد الأمير مولاي رشيد

21 يونيو 2024

توشيح سفيرة ماليزيا السابقة بالمغرب بالوسام العلوي من درجة الحمالة الكبرى