فرعي لشركة OHLA الإسبانية، يكبدان الجزائر 375 مليون دولار أمام التحكيم التجاري الدولي

فازت OHLA بالتحكيم على الجزائر في مشروع للسكك الحديدية بقيمة 245 مليون دولار، في نزاعها ضد الوكالة الوطنية للاستثمار في السكك الحديدية الجزائرية (أنسريف)

كما فازت شركة فيلار مير Grupo Villar Mir، بالتحكيم التجاري ضد الجزائر في نزاعها مع شركة أسميدال التابعة لسوناطراك، بدفع 129 مليون دولار كتعويض

وحازت OHLA، الشركة التي يرأسها لويس أموديو، على حكم إيجابي فيما يتعلق بالنزاع مع الحكومة الجزائرية حول عقد بناء خط سكة حديد عنابة الذي يتعين على الوكالة الوطنية للاستثمار في السكك الحديدية الجزائرية (أنسريف) دفع 17.5 . مليون يورو للمجموعة الإسبانية وإعادة ضمانات الامتثال البالغة 19.5 مليون يورو.

وبذلك تربح OHLA نزاعًا بدأ في عام 2019 عندما فتحت الشركة في عهد رئيسها السابق فيلار مير، التحكيم ضد الجزائر بشأن مشروع بناء خط سكة حديد عنابة، والذي عرف عراقيل لتأخير تنفيذه. وتماطل من الجانب الجزائري.

ونتيجة ذلك، طالبت شركة OHLA  في البداية بدفع 140 مليون يورو من أنسريف بسبب خرق العقد، لكن بناءً على تقارير من خبراء مستقلين، رفعت المبلغ إلى 200 مليون يورو.

مقالات ذات الصلة

12 يونيو 2024

المغرب-إيطاليا..إحداث مجموعة مشتركة دائمة للهجرة

12 يونيو 2024

المغرب وسلوفينيا يؤكدان التزامهما بتعزيز الحوار السياسي وتفعيل آليات التعاون الثنائي

12 يونيو 2024

اخنوش: المغرب بقيادة جلالة الملك يجدد دعمه للمبادرات الهادفة إلى وقف إطلاق النار في غزة

12 يونيو 2024

سلوفينيا ترحب بدور المغرب المتميز باعتباره شريكا استراتيجيا للاتحاد الأوروبي